الأربعاء، 23 مايو، 2012

_132_ مَشهد مِن شارع دمشق المؤدى الى بوابة الاسباط داخل القُدس، فلسطين 1900-1920


باب الاسباط  من الابواب الخمسة عشر حول المسجد الأقصى و هو أهم أبواب المسجد الأقصى المبارك، ويقع على سوره الشمالي أقصى جهة الشرق. يعتبر هذا الباب، منذ أغلقت إسرائيل باب المغاربة في السور الغربي للأقصى أمام المسلمين، أصبح باب الاسباط هو المدخل الأساسي للمصلين، وخاصة من خارج القدس.
ولباب الأسباط اسم آخر، وهو باب (ستي مريم)، لقربه من كنيسة (القديسة حنة) التي هي -حسب المعتقدات المسيحية- مكان ميلاد السيدة مريم " أطهر نساء الارض" عليهاالسلام
مدخله مقوس, وارتفاعه 4م, جدد في الفترة الأيوبية في عهد السلطان الملك المعظم عيسى عام 610 هـ - 1213م، ثم في العهدين المملوكي والعثماني، قبل أن يعاد ترميمه مرة أخرى عام 1817م.
باب الاسباط، لسور القدس هو الوحيد المفتوح اليوم في الحائط الشرقي من البلدة القديمة، بني إلى جوار جبل الزيتون وفوق وادي قدرون، في المنطقة المجاورة للحائط الشرقي من الحرم الشريف .. و فى هذه الصورة النادرة يظهر شارع دمشق القديم داخل القدس وعلى رأسه بوابة الاسباط... تأملوا التفاصيل الدقيقة للبشر و ملابسهم و دوابهم.....  تأملوا الحوائط و النقوش القديمة، تفاصيل الحياة اليومية للعرب أهل الارض و أصحاب الوجود .. ... دقة الصورة النادرة سوف تمنحنا جميعاً  إحساساً بأن عناصر الصورة ما زالت حية حتى اليوم.




عمــــر المصـــــــرى

Twitter:  @Omar_Almasry


42600




















إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

أرشيف المدونة الإلكترونية