الأربعاء، 13 يوليو، 2011

الخروشة _ 74_ أزمنة العصَافيّر






الاهداء إلى معتصمى التحرير  القابعون فى هجير شمس يوليو الحارقة .... و تعب و ارهاق الاعتصام ...... و تبخر راحة الجسم بهجرة الفرُشْ و الأسِرةَ فى البيوت المريحة ... أنشر هذه الخروشة قبل ان اُنهى عملى و الحق بهم فى الميدان مع مساء اليوم ... لكل نفس غالية مرهقة .... و لكل عين سهرت فى الميدان نيابةً عن الالاف و ملايين حزب الكنبة الدافىء الذين يتفرجون علينا و ينتقدوننا من مقاعدهم الوثيرة المكيفة المريحة  .... الاهداء فقط الى المخلوقات العظيمة التى تتوسد احجار و ارصفة الميدان ... أحاول فقط أن اخفف عنهم وطأءة الارهاق و التعب فى الميدان بهذه الصور المتواضعه كىّ يغسلوا بهذه الصور عيونهم و قلوبهم المملوءة بحب الوطن



الخروشة _ 74_   أزمنة العصَافير

عشرات الصور للعصافير ......... تنقلنى لاجواء تبعدنى عن حياة البشر، .... واقعية السياسة المؤُرِقة و يوميات الثورة البديعة النابضة التى  يملوءها الواقع كل يوم بحدث و زخم ، ... و كذلك تفاصيل يومية اعتيادية  .....  يُرهق العقل و الوجدان احيانا فيحتاج الى استراحة تحليق مع مخلوقات غير المخلوقات البشرية

اليوم صور العصافير اليوم تنقلنىّ و تنقلكم و لو قليلاً الى حياة المخلوقات البسيطة الوادعة الوديعة، القنوعة برزق ياتيها يوماً بيوم ليغطى قوت ايام العمر العصفورية القصيرة











































































تحياتى .. ونلتقى خروشة جديدة.....  بإذن الله

عمــــر المصـــــــرى
"لماَ حاجة تِخرّوش جِوَانا .. يبقى إحنا لسهَ عايشيّين"
omar.almasry1@gmail.com

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة